كانوا بصدد تهريب مخدّرات داخل منقل الى بلجيكا، وشعبة المعلومات تحبط مخططهم وتوقف أحد الضالعين بالعملية

صـدر عـن المديريّة العـامّة لقوى الأمـن الدّاخلي ـ شعبة العلاقات العامّة

البـلاغ التّالـي:

في إطار المتابعة المستمرة التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الأمن الدّاخلي لملاحقة شبكات تجارة المخدّرات وتهريبها وتوقيف أفرادها، تقوم القطعات المختصّة في الشّعبة بتكثيف إجراءاتها لإحباط عمليات التّهريب من لبنان الى الخارج وبالعكس.

وبنتيجة المتابعة الميدانية والاستعلامية، تمكّنت الشّعبة من تحديد شبكة تهريب مخدّرات إلى الخارج يرأسها المطلوب للقضاء اللبناني، المدعو:

  • ف. ج. (من مواليد عام ۱۹۸۷، لبناني)

 ويقوم أفرادها بالتحضير لعملية تهريب كميّة من المخدرات إلى بلجيكا، وبنتيجة الاستقصاءات والتحريّات المكثّفة تمكّنت من تحديد جميع أفراد الشّبكة المذكورة، ومن بينهم:

  • م. ح. (من مواليد عام ۱۹۸۱، فلسطيني)

بتاريخ 17-3-2023، وبعد رصدٍ ومراقبة دقيقة، نفّذت إحدى دوريّات الشّعبة کمينًا محكمًا في عرمون نتج عنه توقيف الأخير.  وبتفتيشه ضبط بحوزته كميّة من حشيشة الكيف وبطاقة هويّة لبنانية مزوّرة.

بالتحقيق معه، اعترف أنّ الراس المدبر للشّبكة كان بصدد تهريب كميّة من حشيشة الكيف داخل "منقل" إلى بلجيكا، وأنّه تم تكليفه لنقله من بعلبك إلى بيروت بغية إيصالها إلى إحدى شركات الشّحن لتهريبه الى الخارج، حيث ضبطت الشّعبة "المنقل" وبداخله المخدّرات.

اجري المقتضى القانوني بحقّه، وأودع والمضبوطات المرجع المعني، بناءً على إشارة القضاء المختص، والعمل مستمرّ لتوقيف باقي المتورطين.

المزيد
footer_triangle حقوق النشر والطبع © 2024 المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي. جميع الحقوق محفوظة.